News النشاط الإشعاعي من فوكوشيما

التي تراكمت أيضا في الرمال
Video
Added
Oct 4, 2018
Location
Views
39384
Rating
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars
Loading...
DESCRIPTION

جرعات ليست خطرة على البشر، اكتشاف مفيد لإدارة النباتات على طول السواحل

تم العثور على السيزيوم الناتج عن حادث محطة فوكوشيما للطاقة النووية في عام 2011 في رمال ثمانية شواطئ، على بعد حوالي 100 كيلومتر من المصنع، وفي طبقات المياه الجوفية بكميات عشرة أضعاف. ومع ذلك، فإن الجرعات ليست خطرة على البشر، كما يفسر باحثون من جامعة كانازاوا اليابانية، بقيادة فيرجيني سانيال، في مجلة أكاديمية الولايات المتحدة للعلوم (السلطة الوطنية الفلسطينية).

وقال الباحثون: “لم يتعرض أحد لهذه المياه أو شربها، لذلك لا توجد مخاطر على صحة الإنسان”. فرضية العلماء هي أن كميات كبيرة من السيزيوم -37 صدر عن حادث 2011 نقلت على طول الساحل عن طريق التيارات البحرية. وبعد أسابيع من وقوع الحادث، حملت الأمواج والمد والجزر السيزيوم على الساحل، حيث ظلت “عالقة” على سطح حبيبات الرمل، وتبقى في الشواطئ وفي طبقات المياه الجوفية، في خليط من المياه العذبة والملحية.

ووفقا للباحثين، فإن كمية المياه الملوثة التي تتدفق إلى المحيط من طبقات المياه الجوفية الملوثة تساوي تلك التي تأتي من النبات نفسه والأنهار، ولكن في مستويات آلاف المرات أقل من تلك الأيام التي تلت الحادث مباشرة. لعام 2011.

وتوفر النتيجة عناصر مفيدة لتحسين إدارة المرافق النووية في المناطق الساحلية. وقال كين بوسيلر، أحد واضعي البحث: “هناك 440 مفاعلا نوويا تعمل في العالم، نصفها على طول السواحل”. وقال: “يجب أن يؤخذ هذا الاكتشاف غير المتوقع في الاعتبار – في إدارة المناطق الساحلية التي توجد فيها محطات للطاقة النووية”.




    FEATURES

    Tamanrasset, Algeria


    LEAVE MESSAGE TO AUTHOR

    Human Test: Find the X     6 + 7 =

    All copyrights reserved © - 42doit.com